بوتين: الضغوط الغربية تدفعنا لتسريع الاندماج مع بيلاروسيا

قال الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، اليوم الجمعة، إن التعاون بين الأقاليم في روسيا وحليفتها بيلاروسيا هو وسيلة تعزز التكامل الاقتصادي بين البلدين.

كما أشار إلى أن الضغوط والعقوبات الغربية ساهمت بشكل كبير في تسريع الاندماج بين البلدين.

بوتين يستقبل الرئيس البيلاروسي الكسندر لوكاتشينكو في سان بطرسبرغ في يونيو الماضي

بوتين يستقبل الرئيس البيلاروسي الكسندر لوكاتشينكو في سان بطرسبرغ في يونيو الماضي

مادة اعلانية

وتابع خلال مخاطبته المشاركين في المنتدى التاسع لأقاليم روسيا وبيلاروسيا: "أنا واثق بأن النشاط الذي تبديه روسيا وبيلاروسيا في التبادل الاقتصادي لا يزال مستمراً. بيلاروسيا لا تعتبر شريكة في مجال التجارة فقط وإنما للاستثمار أيضا، وهي شريك أساسي لبلدنا".

كما قال بوتين إن "العقوبات الغربية قد ساعدت في تسريع عملية الاتحاد والتكامل بين البلدين.. والآن أصبح أسهل علينا إنتاج السلع والبضائع المطلوبة، والأولوية هي إطلاق البرامج الهادفة لتجديد التطوير الصناعي".

وأكد أن "روسيا ستدعم المشاريع الصناعية البيلاروسية.. وهناك اهتمام خاص لتطوير مجال التقنية العالية".

بوتين ولوكاتشينكو يزوران منشأة للصواريخ في روسيا في أبريل الماضي

بوتين ولوكاتشينكو يزوران منشأة للصواريخ في روسيا في أبريل الماضي

واعتبر أن "الأمر الرئيسي والهام، هو أن روسيا وبيلاروسيا تمكنتا ليس فقط من المحافظة على التقاليد المجيدة للصداقة القوية والمساعدة المتبادلة، بل قامتا بمضاعفتها أيضاً".

وفي كلمته التي نشرت على موقع الكرملين، قال بوتين: "لقد تمكنا من تحقيق مستوى مثالي حقا من الشراكة الاستراتيجية والتحالف".

كما شدد الرئيس الروسي على أن "دولة الاتحاد بين روسيا وبيلاروسيا، هي مثال حقيقي على التكامل متبادل المنفعة والمساواة".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى جنديان بريطانيان بقبضة دونيتسك يعيدان الزمن إلى الوراء